لمياء عبد اللطيف القبطان

بَيْن نسمات لطيفة

وتحوُّل الألم إلى سكينة

وأنا فِيْ ذلك المَكان

تُراودني إيقاعَات سماويَّة

تصبُّ نورًا في وجداني

أتذوق حلاوة مولدك المبارك

واعيش ذكرى يومك الميمون

يارسول الله .. ياخير خلق الله

بمولدك هتف الانسُ والجنُ معاً

وابتهل بمقدمك كل الكائنات فرحأ

ماذا أقول !! وماذا أكتب !!

وانا بين أحضان الروضة الشريفة

الثم عبق ذكرك

وأمزج دمعي بفرحة مولدك

أحسست بدفء ذلك المكان

وانا اسمع بين الأنام

الكل ينادي بأسمك

(يارسول الله )

ترقرقت عيناي بالدموع

” ياحبيب المسلمين”

قد أشرقت السماء بنورك

وتشرفت الأرض بك

ياصاحب الخُلق الرفيع

ياخاتم الانبياء والمرسلين  

حارت بك الاقلام في وصفك

تاهت حروف الضاد من هيبتك

قد تجرأ بعض القوم !!

ووصفوك بالارهاب  !!!

رسموك في اوراقهم بالأجرام !!

خسئوا ولا سلموا

تهشمت أقلامهم

لن يستطيعوا ان يكملوا

فنحن عليهم  بالمرصاد

 جندك الاخيار

ندافع عنك بدمائنا

ونزعزع فيما بينهم

لانك حبيب المسلمين

كلنا فداك …

وفي الأثناء!!!

جَلْجَل صَوْتُ مُؤذن الصلاة

وتراصَّ الناسُ صفوفاً في ثُبات

كلنا نكبر الله

ونصلي عليك

ونبارك لسائر المسلمين

بمولد سيد المرسلين  

2,642 total views, 2 views today