تأليف الطفلة رَوْح غسان عبد الفتاح

طفلة موهوبة – الصف الرابع4A


في يوم من الأيام كانت المُزارعة ليلى تعمل بجدٍ وتتقن عملها في مزرعتها الصغيرة .

ثم ذهبت لكي تستريح قليلاً في كوخها، وبعد ذلك رجعت ليلى إلى المزرعة لكي تكمل عملها، فرأت الطيور تلعب في مزرعتها، وكانت الأرانب تأكل من كل الجزر ومظهر المزرعة لم يعد جميلاً أبدا.

لم تكن ليلى سعيدة، فقامت بمكالمة أختها سارة وأخبرتها عن مشكلتها.

 قالت سارة: الموضوع سهل جدا يا ليلى، يجب عليك فقط أن تصنعي فزاعة.     

 ليلى: وما هي الفزاعة ؟

أجابت سارة: الفزاعة ستكون هي الحارس لمزرعتك لأنها  شئ مريب جدا لكل الحيوانات والطيور.

قالت ليلى : وكيف أصنعها ؟

سارة: سنصنع الفزاعة من القش و الخشب.

 تحمست ليلى و أحضرت القش و الخشب و الملابس و بدأت عملها وبعد مرور يوم  واحد انتهت من عمل الفزاعة, نكشت ليلى الأرض بقسوة و ثبتت الفزاعة، و بعد مرور الكثير من الأيام لم يجرؤ أحدٌ على الاقتراب من المزرعة .

وأصبحت المزرعة رائعة وجميلة!

والمحصول وفير…


رابطة ثقافة الطفل العربي
– د. مصطفى عبدالفتاح رئيسا – سوريا
– الناقدة صفاء البيلي – مصر
– المدربة والكاتبة أمينة الرويمي – الجزائر
– الكاتبة والمترجمة أسماء عمارة – مصر
– التربوية الباحثة فاطمة الزعابي – سلطنة عمان

 1,075 total views,  5 views today

Hits: 84